المهاجرين حديثا للنرويج
Du er her:

تعليم اللغة النرويجية ودراسة علوم المجتمع

Foto fra et norskkurs

تعليم اللغة النرويجية ودراسة علوم المجتمع

لدى بعض الوافدين الحق وعليهم الواجب في تعلم اللغة النرويجية ودراسة علوم المجتمع. والمقصود بالحق هو مجانية الدراسة؛ أما الواجب فيعني أن هؤلاء الأشخاص ملزمون بإتمام 600 ساعة في دراسة اللغة وعلوم المجتمع من أجل الحصول على الإقامة الدائمة (أو الجنسية). وتخصص ٥٠ ساعة من تلك الساعات لدراسة علوم المجتمع بلغة يفهمها المشارك. وهناك إمكانية كذلك للحصول على عدد إضافي من الساعات المجانية لتعلم اللغة النرويجية، وتمنح البلدية تلك الساعات حسب الحاجة، غير أنه لا يمكن أن يتجاوز العدد الإجمالي للساعات ٣٠٠٠ ساعة٠

  • اللاجئين
  • الأشخاص الذين يحملون إقامة على أساس إنساني
  • الأشخاص الحاصلين على حماية جماعية
  • الأشخاص الذين منحوا حق جمع الشمل العائلي مع أحد الأشخاص المذكورين أعلاه (هجرة عائلية)
  • الأشخاص الذين منحوا حق جمع الشمل العائلي مع مواطنين نرويجيين أو مع مواطني دول الشمال (هجرة عائلية)
  • الأشخاص الذين منحوا حق جمع الشمل العائلي مع الأشخاص الحاصلين على الإقامة الدائمة (هجرة عائلية)

واجب تعلم اللغة النرويجية وعلوم المجتمع

بعض الوافدين ليس لديهم الحق في الدراسة المجانية، غير أنهم ملزمون بإتمام 300 ساعة في دراسة اللغة النرويجية وعلوم المجتمع من أجل الحصول على تصريح الإقامة الدائمة، ويسري هذا الأمر على:

  • العمال الوافدين من دول تقع خارج المنطقة الاقتصادية الأوروبية / رابطة الدول الأوروبية للتجارة الحرة
  • الأشخاص الذين قدموا إلى البلاد بسبب حصولهم على تصريح جمع الشمل العائلي مع العمال الوافدين من دول تقع خارج المنطقة الاقتصادية الأوروبية / رابطة الدول الأوروبية للتجارة الحرة (هجرة عائلية)

الفئات التي ليس لديها الحق ولا عليها الواجب في تعلم اللغة النرويجية وعلوم المجتمع

بعض الوافدين ليس لديهم الحق أو الواجب في تعلم اللغة النرويجية أو علوم المجتمع، ويسري هذا الأمر على:

  • لطلاب
  • مربيات الأطفال والحاصلين على تصريح إقامة مؤقت
  • مواطني دول الشمال
  • المنطقة الاقتصادية الأوروبية / رابطة الدول الأوروبية للتجارة الحرة

حقائق

دورة اللغة النرويجية

يتحتم على جميع المقيمين في النرويج فَهم وتحدث اللغة النروجية، ويتوقع المجتمع النرويجي مشاركة الجميع في الحياة الاجتماعية، وخروج الأغلبية إلى الحياة العاملة لكي يقوموا برعاية أنفسهم. تقدم غالبية البلديات عروضا لدورات اللغة النرويجية، ويوجد أيضاً العديد من منظمي الدورات الخاصة. يحصل بعض المهاجرين على دورات اللغة النرويجية بالمجان من قبل البلدية، في حين يتحتم على البعض تغطية النفقات بأنفسهم، وذلك يعتمد على نوعية الإقامة التي حصل عليها الفرد.

حل التدريب